التهاب المفاصل الروماتيدي

التهاب المفاصل الروماتيدي هو التهاب مزمن يمكن أن يصيب أكثر من مفصل في الجسم، وفي بعض الحالات يمكن أن يمتد المرض إلى أبعد من المفاصل ويستهدف الجلد والعيون والرئتين والقلب والأوعية الدموية.

ويعتبر مرض مناعي ذاتي، بمعنى أنه يحدث عندما يهاجم جهاز المناعة الجسم نفسه لسبب أو لآخر، وعلى عكس فكرة التهاب المفاصل العظمية والتي تتلخص في جملة (البلي الناجم عن الاستعمال)، فإن التهاب المفاصل الروماتيدي يصيب البطانة الداخلية والمحيطة للمفصل، مسبباً تورماً مؤلماً قد يؤدي في النهاية إلى تشوه العظم وتغير مكانه.

يمكن تلخيص الأعراض العامة لالتهاب المفاصل الروماتيدي بالنقاط التالية:

  • إيلام ودفء وتورم المفاصل.
  • تيبّس المِفصل، والذي يتفاقم عادةً في الصباح وبعد فترة من عدم النشاط.
  • التعب والحُمَّى وفقدان الوزن.

في المراحل المبكرة من التهاب المفاصل الروماتيدي تصاب المفاصل الصغيرة أولاً كالمفاصل التي تصل بين الأصابع واليدين وأصابع القدم بالقدم. وقد يمتد المرض بعد ذلك إلى المفاصل الأكبر حجماً كمفصلي الرسغ، والركبة، والكاحل، والمرفق، والفخذ، والكتف. وفي معظم الحالات، تحدث الأعراض في نفس المفاصل لنفس الجانب من الجسم.

وأخيراً في معظم الحالات يمتد المرض إلى أبعد من المفاصل مثل الجلد والعينين والكلى والرئتين والقلب والنخاع العظمي والغدد اللعابية والأعصاب، وقد تتباين حدة المرض من مريض لآخر، وقد يأتي المرض على شكل هجمات تظهر وتختفي.

مستشفى فلسطين يتمنى لكم الصحة والسلامة.