هبوط السكر في الدم

هبوط السكر من الحالات المرضية التي تحدث نتيجة نزول مستويات السكر (الجلوكوز) في الدم إلى أقل من 70 مغ/دسل، ويعتبر سكر الجلوكوز المصدر الرئيسي لطاقة الجسم، وهذه الحالة تحدث عادة مع مصابي مرض السكري والذين لديهم خلل في تناول الأدوية أو الطعام أو ممارسة النشاط البدني، ولا يمكن اعتبار هبوط السكر حكراً على مرضى السكري وإنما أي شخص يمكن أن يكون معرضاً لهذه الحالة.

هناك نوعين من هبوط السكر لغير مرضى السكري:

  • هبوط السكر التفاعلي الذي يحدث بعد تناول الوجبة.
  • هبوط السكر الناتج عن الصيام لفترات طويلة عن الطعام.

معظم الناس تختلف لديهم أعراض هبوط السكر حسب مدى الانخفاض الحاصل ويمكن تلخيص هذه الأعراض عبر النقاط التالية:

  • الجوع
  • الرجفة
  • الإعياء
  • التعرق الزائد
  • شحوب البشرة
  • سرعة وعدم انتظام ضربات القلب
  • الأرق
  • الدوخة
  • الهذيان

وقد تصبح الأعراض أكثر سوءاً عند ظهور الأعراض التالية:

  • الارتباك
  • عدم وضوح الرؤية
  • الإغماء وفقدان الوعي والصرع

أما بالنسبة لمرضى السكري فأسباب حدوث هبوط السكر لديهم تكون للأسباب التالية:

  • أدوية السكري المتمثلة بالإنسولين، والأدوية الفموية.
  • أدوية أخرى: كدواء النقرص والوارفرين عند أخذهم مع بعض أنواع أدوية السكري.
  • النظام الغذائي: وذلك عند أخذ جرعات كبيرة من الإنسولين نسبة لمقدار الكربوهيدرات التي يتناولها المريض وتحدث عندما يتناول المريض كميات كبيرة من السكريات البسيطة التي يتم حرقها سريعاً في الجسم، أو عند عدم تناول الوجبات الخفيفة والرئيسية خلال اليوم، أو عند عدم الالتزام بوقت الوجبات المعتاد، أو عند تناول الكحول بدون الطعام.

إجمالاً يتم معالجة حالة هبوط السكر عن طريق فحص نسبة السكر في الدم وربط الأعراض السابقة بهذه النسبة ويتم إعطاء المريض مقدار 15 غم إلى 20 غم من الكربوهيدرات كإعطائه كوب من العصير أو الحلوى التي تحتوي على السكر أو أقراص السكر، ويتم فحص نسبة السكر بعد ربع ساعة مرة أخرى فإذا بقيت منخفضة يجب الاستعانة بالطبيب فوراً ونقل المريض للطوارئ.

وهناك عدة نصائح لتجنب ومنع نوبات هبوط السكر مثل:

  • تناول 3 وجبات رئيسية ووجبتين خفيفتين على الأقل يومياً وعلى فترات متباعدة.
  • ممارسة الرياضة لمدة تتراوح ما بين 30 دقيقة إلى ساعة يومياً مع مراقبة نسبة السكر في الدم قبل وبعد التمرين.
  • التأكد مرتين من جرعة الإنسولين قبل أخذها.
  • المراقبة اليومية لنسبة السكر في الدم.
  • ارتداء سوار يبين أن المريض مصاب بالسكري للتصرف فور حدوث نوبة هبوط السكر.

مستشفى فلسطين يتمنى لكم الصحة والسلامة.