تناول الطعام ليلاً

العديد من الأشخاص يعانون من الحاجة الملحة إلى تناول الطعام ليلاً حتى من دون الشعور بالجوع، حيث أن هذا النوع من الإدمان يؤدي إلى تناول المزيد من السعرات الحرارية الإضافية، وعليه سنتناول في هذا المقال العديد من الطرق لتجنب تناول المزيد من الطعام ليلاً.

  • بعض الناس يأكلون طعامهم في أوقات متأخرة ولتغيير هذه العادة يجب تحديد سببها، ومن هذه الأسباب عدم تناول الغذاء الكافي طوال النهار، مما يؤدي إلى الشعور بالجوع ليلاً، وبالتالي تصبح عادة يومية. كما أن تناول الطعام ليلاً يمكن أن يرتبط بالعديد من اضطرابات الطعام المرضية مثل اضطراب نهم الطعام ومتلازمة الطعام الليلي، وفي الحالتين يستخدم المرضى الطعام كوسيلة لتفريغ الشعور بالحزن أو الاكتئاب بحيث يتم استهلاك أكثر من 25% من الاحتياجات اليومية للطعام وتحديداً ليلاً مما يؤدي إلى زيادة السمنة والاكتئاب واضطرابات النوم.
  • تحديد المحفزات لتناول الطعام ليلاً كالمناسبات والعادات وذلك عن طريق عمل مذكرة يومية لتناول الطعام المرتبطة بالعادات والتوقيت والمزاج.
  • تحديد روتين يومي لتناول الطعام والالتزام به وذلك مع الأشخاص الذين لا يتناولون الطعام الكافي خلال أوقات النهار، مع الأخذ بعين الاعتبار أخذ قسط كاف من النوم حيث أن قلة النوم ترفع من نسبة التوتر الذي يؤدي لزيادة الأكل ليلاً.
  • التخطيط مسبقاً للوجبات الغذائية وذلك عن طريق تحديد 5 وجبات صحية في اليوم شاملة لثلاث وجبات رئيسية ووجبتين خفيفتين.
  • طلب الدعم المعنوي والعاطفي وذلك مع مرضى اضطرابات الطعام، حيث يمكنهم طلب المساعدة من اختصاصيي علم النفس.
  • التقليل من التوتر اليومي حيث أن الأرق من أهم الأسباب التي تؤدي إلى تناول الطعام ليلاً حتى مع عدم الشعور بالجوع، وذلك عن طريق إيجاد طرق أخرى للاسترخاء بعيداً عن الطعام مثل ممارسة الرياضة وتمارين التنفس العميق والتأمل وأخذ حمام ساخن ورياضة اليوغا.
  • إدخال البروتينات في الوجبات طول اليوم حيث تعمل البروتينات على زيادة الشعور بالشبع لفترات أطول، فقد بينت الدراسات أن البروتينات تقلل من الجوع بنسبة تصل إلى 60%.
  • الابتعاد عن الوجبات السريعة والغنية بالدهون في المنزل وتحديداً الوجبات الخفيفة الغير صحية كالشوكولاتة ورقائق البطاطس والحلويات واستبدالها بالفواكة والخضار والمكسرات النية.
  • تشتيت الذهن عن الطعام عند الشعور بالملل وذلك عن طريق إيجاد هوايات محببة.

مستشفى فلسطين يتمنى لكم الصحة والسلامة.