علاجات التهابات مفاصل الركبة

كما ذكرنا سابقاً أن مفصل الركبة معرض للالتهابات التنكسية والروماتيدية وعليه سنتناول في هذا المقال طرق التشخيص والعلاج.

يتم تشخيص التهابات مفصل الركبة عبر أحد الطرق التالية بالتزامن مع استشارة الطبيب المختص:

  • الفحوصات المخبرية لتحديد نوع الالتهاب مثل: فحوصات الدم والبول وسائل المفصل.
  • التصوير: صور الأشعة السينية وصور الرنين المغناطيسي وتنظير الركبة.

أما بالنسبة للعلاج فيتركز على التخفيف والسيطرة على الأعراض والتخفيف منها كالألم والتورم ويمكن دمج أكثر من علاج للحصول على النتيجة الأفضل ومن هذه العلاجات:

  • الأدوية المسكنة للألم مثل الباراسيتامول.
  • الأدوية الغير الستيرودية المضادة لالتهابات مثل الأيبوبروفين.
  • الأدوية البيولوجية- تستعمل هذه الأدوية، عادة، من خلال دمجها مع أدوية DMARD. محوّلات التفاعل البيولوجي هي مواد مُهَنْدَسَة وراثياً هدفها كبح عمل جهاز المناعة.
  • الكورتيكوستيرويدات عبر حقنها في المفصل مباشرة من قبل الطبيب المختص.
  • العلاج الطبيعي من خلال التمارين الرياضية التي تقوي العضلات حول مفصل الركبة. التدخل الجراحي مثل تبديل المفصل ودمج المفصل وتغيير الغشاء الزلالي للمفصل.

وهناك أيضاً العديد من طرق الوقاية المتمثلة في الطرق التالية:

  • التقليل من الوزن الزائد.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • ينصح مرضى النقرس بتجنب شرب الكحول وتناول اللحوم الحمراء والسردين.

وهناك أيضاً العديد من طرق العلاج البديلة التي تخفف من أعراض وهجمات الالتهابات مثل:

  • الغلوكوزأمين (مكمل غذائي)
  • العلاج بالوخز.
  • تنبيه الأعصاب كهربائياً عن طريق الجلد.

مستشفى فلسطين يتمنى لكم الصحة والسلامة.