حروق الشمس: الوقاية والعلاج

في فصل الصيف يتعرض الكثير من الناس لحروق الشمس التي تستهدف البشرة بشكل مباشر، و تكون هذه الحروق ناتجة عن تفاعلات التهابية للجلد إثر تعرضه للأشعة الفوق البنفسجية الضارة. الذهاب للسباحة، أو صيد السمك، أو العمل في أماكن مكشوفة طوال النهار تجعل الشخص أكثر عرضة لحروق الشمس. تكمن أهمية الوقاية من حروق الشمس و علاجها في حال حدثها، في الحماية و تقليل حدوث سرطان الجلد حيث أثبتت الدراسات أن تعرض الشخص لحروق مصحوبة بتكون فقاعات مرة أو أكثر خلال حياته، يضاعف فرصة حدوث سرطان الخلايا الصبغية للجلد (تبعاً لمؤسسة سرطان الجلد الأمريكية). هنا نصائح للوقاية من حروق الشمس وكيفية معالجتها إن تعرضت لها:

الوقاية:

  • أسهل طريقة للوقاية من حروق الشمس هي تجنب التعرض لأشعة الشمس خاصة وقت الذروة المتمثلة من الساعة ال 10 صباحا إلى 4 ظهراً. إرتداء القبعات و الملابس التي تغطي أكبر قدر ممكن من الجسم، و النظارات الشمسية لتوفير الحماية من أشعة الشمس.
  • إستعمل واقيات الشمس التي توفر حماية لا تقل عن 30 درجة SPF و لا تنسى دهن بعض المناطق مثل الأذنين و الشفاه و الرقبة و حول العينين، والرأس في حال كان الشعر خفيفاً.
  • هناك بعض الأدوية مثل المضادات الحيوية التي تستعمل في علاج حب الشباب قادرة على جعل بشرتك أكثر حساسية و بالتالي أكثر عرضة لحروق الشمس، لذلك لا تهمل بتاتاً استعمال واقيات الشمس في حال استخدامك لها.

إجراءات علاج حروق الشمس:

  • حروق الشمس الخفيفة إلى المتوسطة يمكن معالجتها منزلياً ببعض الإجراءات البسيطة، و لكن عليك طلب المساعدة الطبية في حال شعورك بالأعراض التالية:
  1. الألم الشديد.
  2. ظهور فقاعات مليئة بسائل على مساحة كبيرة في المناطق المصابة.
  3. الصداع و الإعياء
  4. التقيؤ.
  5. الدوخة و الهبوط.
  6. في حالة وجود أمراض مزمنة كالسكري و الضغط و السرطان.
  • في حال إصابتك بحروق الشمس، تجنب وقتها التعرض للشمس و ابق في المنزل و في مكان مظلل.

  • إذا كنت قادراً قم بتغطية الأجزاء المصابة.

  • استعمل واقي الشمس بعامل حماية يفوق ال 50 SPF على الأقل في حال خروجك من المنزل.

  • في الحالات الطفيفة يمكنك إستعمال كمادات الماء الباردة، و ليست المثلجة، أو الاستحمام بالماء البارد.

  • شرب الماء لتعويض السوائل التي تم فقدانها من الجلد نتيجة الحروق.

  • إستخدام المراهم المستخلصة من نبتة الصبار مفيداً جداً في علاج الحروق.

  • تجنب إستعمال الزيوت و المنتجات العطرية و الأملاح عند الاستحمام لتجنب تهيج البشرة.

  • تجنب الحلاقة و تقشير الجلد، واستعمال المرطبات الطبية الخالية من العطور.

  • يمكن إستعمال بعض المسكنات العامة بعد استشارة الصيدلاني أو الطبيب في حال الشعور بالأم في المناطق المصابة.

أسرة مستشفى فلسطين تتمنى لكم السلامة و الصحة وصيفاً ممتعاً.